موقع اشكرة | الغوطة الشرقية.. 2500 عائلة تنزح داخليًا

الغوطة الشرقية.. 2500 عائلة تنزح داخليًا

التغريبة السورية

الغوطة الشرقية.. 2500 عائلة تنزح داخليًا

أشكرة | المحرر - خاص 

نزحت 2500 عائلة عن مدينة عربين في الغوطة الشرقية نتيجة التصعيد الأخير الذي تشهده المنطقة، متجهين إلى مناطق مجاورة في القطاع الأوسط تتعرض لقصف أقل. وبحسب بيان نشره المجلس المحلي في المدينة في وقت متأخر مساء أمس، الخميس 18 كانون الثاني، أن 1375 عائلة تسكن الأقبية والملاجئ خوفًا من القصف.

وأضاف البيان أن 60% من الأقبية التي يسكنها الأهالي غير مخدم بالخدمات الأولية، كما أن 17 ملجأ غير مؤهل للسكن. وقال البيان إن قوات الأسد دمرت حوالي 30% من الأحياء السكنية في المدينة منذ بداية الحملة العسكرية، بتاريخ 29 كانون الأول 2017.

وقالت وسائل إعلام موالية إن سلاح الجو التابع للجيش يستهدف مواقع يتحصن بها مسلحون في عربين وحرستا. فيما أكد بيان المجلس المحلي أن المناطق المستهدفة هي مدنية ولايوجد فيها أي مراكز عسكرية أو مخازن للأسلحة.

وبحسب ما صرح الناشط الميداني، زكوان كحالة، لعنب بلدي اليوم أن القصف الذي يستهدف المدنية ينطلق من أفرع الأمن الجنائي على أطراف المدينة ومزارع حرستا وبرزة على الجانب الغربي لطريق دمشق-حمص الدولي.

وقال المجلس المحلي إنه أنشئ غرفة عمليات طارئة تهدف إلى متابعة أحوال المتضررين في المنطقة. وكانت قوات الأسد شنت هجومًا أمس على مواقع تتحصن فيها المعارضة بالقرب من المدينة، وقال فصيل “فيلق الرحمن” إنه تصدى للهجوم. وتشهد المناطق القريبة من إدارة المركبات العسكرية قصفًا جويًا فضلًا عن استهدافها المتكرر بصواريخ أرض- أرض، لاسيما مدينتا عربين وحرستا وبلدة مديرا.

وكانت المعارضة سيطرت على مواقع تمركزت فيها قوات الأسد في أحياء في القسم الغربي من مدينة حرستا وقطعت طريق إمداد أكبر الثكنات العسكرية في المنطقة.

وتحاول قوات الأسد إعادة بسط سيطرتها على المنطقة بشكل يومي، إلا أن المعارضة تعلن مرارًا إحباطها.

 

التعليقات

يرجى ادخال الاسم

يرجى ادخال الايميل

يرجى ادخال التعليق

تم اضافة التعليق مسبقاً

تم الارسال بنجاح

اترك تعليقاً