موقع اشكرة | جرحى مدنيون بقصف قوات النظام جنوبي إدلب

جرحى مدنيون بقصف قوات النظام جنوبي إدلب

شوفي مافي

جرحى مدنيون بقصف قوات النظام جنوبي إدلب

أشكرة | خاص 

استهدفت قوات النظام السوري ومليشياتها مناطق “منزوعة السلاح” في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، مما أسفر عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين. وأفاد مصادر مطلعة في إدلب بأن قوات النظام قصفت بقذائف المدفعية مدينة خان شيخون وبلدتي التمانعة وأم جلال جنوبي إدلب، مما أدى إلى إصابة عدة أشخاص في خان شيخون.

وأضافت المصادر أن مصدر القصف هو مواقع قوات النظام المتمركزة بالقرب من مدينة معان الخاضعة لسيطرة النظام في ريف حماة، كما شهدت مدينة اللطامنة شمالي حماة قصفاً مماثلاً من قبل قوات النظام الموجودة في قرية المصاصنة.

وأصبحت خروقات نظام الأسد للاتفاق التركي- الروسي، بشكل يومي في المناطق منزوعة السلاح، حيث استهدف النظام خلال الأيام الماضية معظم أرياف حلب وحماة وإدلب بالقذائف المدفعية والصاروخية.

وأدى القصف إلى سقوط عشرات الضحايا في صفوف المدنيين، بالإضافة لحركة نزوح كبيرة من أهالي المنطقة، وهو ما أكدته الأمم المتحدة يوم أمس على لسان “فرحان حق” الذي أعلن أن أكثر من 20 ألف مدني نزحوا من جنوبي إدلب بسبب قصف قوات النظام.

ودعا نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة جميع الأطراف المؤثرين في إدلب، إلى ضمان حماية المدنيين والبنى التحتية للمدنية بما يتماشى مع التزاماتهم بموجب القانون الإنساني الدولي. ويأتي هذا، مع إعلان “الجبهة الوطنية للتحرير” في وقت سابق اليوم، رفع الجاهزية العسكرية لمقاتليها على جبهات إدلب، بعد تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري ومليشياتها الإيرانية وصلت إلى محيط المنطقة.

التعليقات

يرجى ادخال الاسم

يرجى ادخال الايميل

يرجى ادخال التعليق

تم اضافة التعليق مسبقاً

تم الارسال بنجاح

اترك تعليقاً