موقع اشكرة | مرسوم تشريعي للأسد يُهدّد مستقبل آلاف الطلاب في سوريا

مرسوم تشريعي للأسد يُهدّد مستقبل آلاف الطلاب في سوريا

سقف الوطن

مرسوم تشريعي للأسد يُهدّد مستقبل آلاف الطلاب في سوريا

أصدر رأس النظام السوري ،بشار الأسد، اليوم مرسوماً تشريعياً قام فيه بتعديل عدد من مواد مرسوم التجنيد الإلزامي الصادر عام 2007.

ونشرت وكالة سانا الناطق الرسمي لميليشيا أسد، اليوم الأحد، نص المرسوم الجديد الذي حمل رقم 12، القاضي بتعديل المواد 10 و95 و113 من مرسوم التجنيد القديم  رقم 30 لعام 2007.

وتضمنت التعديلات موضوعا خطيرا بشأن تأجيل الطلاب السوريين الذين يدخلون سن التكليف لأداء الخدمة العسكرية الإجبارية في جيش النظام. حيث نص المرسوم رقم 12 لعام 2019، على أنه “يجوز في زمن الحرب إلغاء التأجيل الدراسي لجميع المكلفين بقرار من رئيس الجمهورية، القائد العام للجيش والقوات المسلحة”، ما يسمح بإيقاف آلاف الطلاب عن الدراسة وسوقهم إلى الخدمة العسكرية.

ونصت التعديلات أيضاً على منح تأجيل الخدمة الإلزامية لمدة سنة للطلاب المكلفين الحائزين على الشهادة الثانوية والراغبين بمتابعة الدراسة.

كما أشارت التعديلات إلى أنَّه يجب ألا يزيد عمر الطالب الذي يرغب بالتأجيل دراسياً عن 21 سنة لطلاب الدراسة الثانوية، و24 سنة لطلاب المعاهد المتوسطة “معاهد مدة دراستها سنتين”، و25 سنة لطلاب المعاهد المتوسطة التي تبلغ مدة دراستها 3 سنوات، و26 سنة لطلاب الكليات الجامعية “4 سنوات دراسية".

فيما لا يُمنح التأجيل لمن يبلغ عمره 27 من طلاب الكليات الجامعية التي تبلغ سنوات دراستها خمس سنوات، و29 سنة لطلاب الكليات الجامعية التي تتم دراستها لست سنوات، وبحسب المرسوم فإنَّه لا يجوز تأجيل الطالب دراسياً بعد سن السابعة والثلاثين.

وتأتي التعديلات في الوقت الذي يفقد فيه النظام المئات من عناصره في معارك ريف حماة وريف اللاذقية، في حين شهدت هذه القوات عودة حالة الانشقاقات، خاصة من قبل عناصر المصالحات الذين ينحدرون من المناطق التي سيطر عليها النظام مؤخراً.

التعليقات

يرجى ادخال الاسم

يرجى ادخال الايميل

يرجى ادخال التعليق

تم اضافة التعليق مسبقاً

تم الارسال بنجاح

اترك تعليقاً