موقع اشكرة | مجزرة بحق نازحي مخيمات قاح شمالي إدلب تحمل توقيع ميليشيات إيران والنظام

مجزرة بحق نازحي مخيمات قاح شمالي إدلب تحمل توقيع ميليشيات إيران والنظام

شوفي مافي

مجزرة بحق نازحي مخيمات قاح شمالي إدلب تحمل توقيع ميليشيات إيران والنظام

ارتفعت حصيلة الضحايا المدنيين إلى 12 قتيلاً بينهم ستة أطفال، وأكثر من 20 إصابة، جراء استهداف مخيم قاح الواقع على الحدود السورية التركية بريف إدلب الشمالي بصواريخ عنقوديّة.

ورجحت مصادر محلية، أن يكون مصدر القصف قوات النظام السوريّ والميليشيات الإيرانية في ريف حلب الجنوبيّ، إذ تمّ استهداف خيام النازحين بصواريخ "عنقوديّة" بعيدة المدى.

وأشار الدفاع المدني السوريّ، إلى اشتعال عدد كبير من الخيام بالإضافة إلى أضرار ماديّة كبيرة في مخيم قاح نتيجة قصف قوات النظام للمخيم بصواريخ عنقوديّة.

وأوضحت مصادر محلية لموقع" أشكرة"، أن مخيم قاح تم استهدافه بنحو أربعة صواريخ تحمل قنابل عنقودية، بحسب المعلومات المتوفرة، مصدرها ميليشيات إيران والنظام المتمركزة في جبل عزان بريف حلب.

هذا، واستطاعت فرق "الدفاع المدني" السيطرة على الحريق الكبير الذي نشب في خيم اللاجئين بمخيم قاح، بعد سقوط أربع صواريخ عنقودية مصدرها قوات النظام، وعشرات الجرحى تصل للمشافي الطبية في المنطقة.

جدير بالذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها مخيمات اللاجئين في منطقة الحدود السورية التركية لاستهداف مباشر بهذه الشاكلة.

وتتواجد في المنطقة الحدودية آلاف الخيم للنازحين في مخيمات تنتشر على مساحات واسعة، تأوي مئات الألاف من المدنيين الهاربين من القصف اليومي على مناطقهم.