موقع اشكرة |

إخفاقات دفاع بايرن ميونخ صداع يقلق فليك

سبورت

إخفاقات دفاع بايرن ميونخ صداع يقلق فليك

أشكرة | تقرير 

نجا بايرن ميونخ من الخسارة في عقر داره بتعادله المثير مع لايبزيغ، في إطار منافسات الجولة العاشرة من الدوري الألماني. وبهذه النتيجة، حافظ بايرن على صدارة جدول البوندسليغا برصيد 23 نقطة، متقدما على لايبزيغ الوصيف بفارق نقطتين.

الصلابة الدفاعية لبايرن ميونخ كانت مفتاح الثلاثية التاريخية التي حققها الفريق في الموسم الماضي، لكن يبدو أن نقطة قوته تحولت إلى نقطة ضعف في الموسم الحالي. واستقبلت شباك النادي البافاري 16 هدفا خلال عشر مباريات بالبوندسليغا هذا الموسم بعد التعادل مع ضيفه لايبزيغ الوصيف 3 – 3، وهي المباراة الرابعة على التوالي التي يتأخر فيها الفريق بهدف. وحاول مسؤولو بايرن التخلص من جيروم بواتينغ على مر الأعوام لكن المدير الفني هانز فليك متمسك بالدفع به في التشكيلة الأساسية للفريق.

وتزايدت إصابات بواتينغ البالغ من العمر 32 عاما في السنوات الأخيرة، وكان تمركزه سيئا في أغلب الفترات أمام لايبزيغ، خاصة في لحظات استقبال الأهداف. وقال إيميل فورسبيرغ لاعب لايبزيغ لشبكة “سكاي سبورتس” بشأن الهدف السهل الذي سجله بضربة رأس ليمنح فريقه التقدم 3 – 2 “لم أخضع لأي رقابة تذكر، ينبغي علي أن أقول ذلك”. وأوضح فليك من جانبه “لا يمكن تركه (فورسبيرغ) دون رقابة بهذا الشكل.. كانت مباراة قوية، استقبلنا بعض الأهداف السهلة”. وقدم النمساوي ديفيد ألابا مردودا جيدا في مركز قلب الدفاع في الفترة الأخيرة بعد أن اعتاد اللعب في مركز الظهير الأيسر.

وفي غياب لوكاس هيرنانديز وألفونسو ديفيز للإصابة، كان من المفترض أن يشارك ألابا في مركز الظهير الأيسر أمام لايبزيغ، لكن مع قرب انتهاء عقده دون التوصل إلى اتفاق بشأن التجديد، ومع تغيير مركزه باستمرار، فإن اللاعب النمساوي لا يظهر بنفس المستوى الذي كان عليه في الموسم الماضي. وتعرض نيكلاس شوله للانتقاد من قبل الجماهير بسبب زيادة وزنه بشكل ملحوظ منذ تعافيه من إصابة قوية في الركبة، في الوقت الذي ظهر فيه الحارس مانويل نوير بشكل رائع في بداية الموسم لكنه يتحمل مسؤولية هدفين سكنا شباك فريقه في آخر مباراتين بالبوندسليغا.

ورحب مانويل نوير، حارس وقائد المنتخب الألماني لكرة القدم، بقرار الاتحاد الألماني بالتمسك بالمدير الفني للمانشافت يواخيم لوف. وفي تصريحات صحافية، قال قائد فريق بايرن ميونخ إنه من الصواب بطبيعة الحال أن يظل لوف مدربا. وأضاف نوير “لقد سلكنا معه الطريق وجربنا الكثير، ولقد كان الموقف بالنسبة إلينا كمنتخب وطني مختلفا تماما عما كان متوقعا، ولقد كان علينا أن نتعامل مع الظروف”.

ووعد نوير بأن يعمل الفريق في العام المقبل على تعويض “المباراة البائسة” التي خاضها أمام إسبانيا ومني فيها بهزيمة تاريخية بستة أهداف نظيفة، وقال “نأمل أن نتمكن في العام المقبل ولاسيما في بطولة أوروبا من تقديم أداء أفضل، وهذا هو هدفنا الكبير، فنحن ننظر إلى الأمام ولدينا الدافع، وأعتقد أن فريقنا التدريبي لديه الدافع أيضا”.

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد الألماني لكرة القدم كان قد أعلن منتصف الأسبوع الماضي أن لوف سيبقى في منصبه حتى نهائيات كأس الأمم الأوروبية 2021، وأكد الاتحاد أن المدرب الفائز بلقب كأس العالم لا يزال يحظى بثقة مجلس الإدارة بعد المحادثات التي جرت الاثنين الماضي. وجاء هذا الإعلان بعدما ثارت تكهنات حول اقتراب رحيل لوف عن منصبه عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا في دوري الأمم الأوروبية في الشهر الماضي.

أجندة المباريات

وتسببت أزمة جائحة كورونا في ضغط أجندة المباريات مع اللعب كل ثلاثة أيام مما كان له بالغ الأثر على الفريق، لكن فليك يأمل في تحسن أداء خط دفاعه مع توقف منافسات دوري أبطال أوروبا خلال فترة العطلات الشتوية وأن ينعكس ذلك على منافسات البوندسليغا. وتأهل النادي البافاري بالفعل إلى دور الستة عشر لدوري الأبطال ومن المتوقع أن يجري فليك العديد من التغييرات في صفوفه خلال المواجهة أمام لوكوموتيف موسكو الروسي الأربعاء.

ولكن فليك لم يبد قلقا للغاية إزاء إخفاقات خط دفاعه، وبدا أن الشغل الشاغل للمدرب هو تجنب الخسارة أمام لايبزيغ حتى لا يخسر الفريق موقعه في الصدارة. وقال فليك “أعتقد أنه ينبغي أن أشعر بالسعادة إزاء النتيجة”. ويتصدر بايرن، حامل اللقب، جدول ترتيب البوندسليغا برصيد 23 نقطة بفارق نقطتين عن لايبزيغ الوصيف وأربع نقاط عن بوروسيا دورتموند صاحب المركز الثالث.

وبإمكان فليك أن يشعر بالرضا إزاء مستوى البديل الإنجليزي، جمال موسيالا، الذي سجل هدفا في شباك لايبزيغ، حتى لو كان قد شارك على حساب خافي مارتينيز الذي تعرض للإصابة مجددا. وسجل موسيالا لاعب المنتخب الإنجليزي تحت 21 عاما الهدف الأول لبايرن بشكل رائع بمجرد مشاركته من على مقاعد البدلاء، معلنا عن هدفه الثالث خلال ثماني مباريات بالبوندسليغا. وعنصر الشباب هو ما يحتاجه بايرن ميونخ تحديدا في الوقت الراهن لكن ربما في خط الدفاع أكثر من أي مركز آخر.

التعليقات

يرجى ادخال الاسم

يرجى ادخال الايميل

يرجى ادخال التعليق

تم اضافة التعليق مسبقاً

تم الارسال بنجاح

اترك تعليقاً